الأربعاء، 3 يوليو، 2013

إنتهت شرعيتك

إلى أصحاب العقول المستيقظة
الشرعية والدماء لا يتفقان
ولا شرعية لنظام خرج شعبه ليهتف بإسقاطه.
واعلم أيها الرئيس أنك سترحل وعليك لعنة الشهداء ودمائهم.
 
 
 
 

هناك 12 تعليقًا:

  1. ربنا يزيح الكابوس دة يارب

    ردحذف
  2. خير الكلام ما قل ودل
    ربنا ينتقم لنا منه ومن أعوانه

    ردحذف
  3. هو عليه لعنه الشهداء بس؟
    ده عليه لعنه كل شئ ممكن تتخيليه
    أنا مش فاهمة بجد الأشخاص دول بيفكروا ازاى!
    ازاى قادر يتحمل دم ناس في رقبته
    كل ده عشان كرسي!!

    ردحذف
  4. أميرة
    اللهم آمين
    نورتى

    ردحذف
  5. فدوى
    ربنا يعدى الأيام دى على خير
    نورتى :)

    ردحذف
  6. بنت من الزمن ده
    متهيألى ده كله مش علشان الكرسى
    هو خايف من المصير اللى بعد كده
    نورتى :)

    ردحذف
  7. ربنا ينور بصيرته للقرار الصواب لحقن الدماء

    أتمنى يخرج على الشعب ويقوله انه هيعمل إنتخابات رئاسية مبكرة ويحدد تاريخها ويفضل في الحكم لحد نتيجة الانتخابات اللى هيشرف عليها القضاء واللي بالتبعية واضح انه كاره للنظام فمش هيزورها ابدا وهتبقى نزيهة

    ويجي في الأخر رئيس يعرف انه لازم يحترم إرادة الشعب ده وإلا ....

    وبس

    ردحذف
  8. هو فقد شرعيته مع زمان بس احنا اللى اديناله فرصه تانيه
    هما خايفين جدا من انهم يدخلوا السجن تانى و يتعذبوا زى زمان
    ربنا يعديها على خير يارب

    ردحذف
  9. أتضامن معاكى بكل قوة يا نى نى جبتى من الأخررررررررررررررررررررر

    ردحذف
  10. مها البنا
    لو فعلا هدفه الشرع والشريعة ماكنش ساب الناس تموت بسببه في الشوارع
    ربنا يعديها على خير
    نورتى ياجميلة

    ردحذف
  11. آية محمد
    هو فعلا خايف و خايف جدا كمان
    بس الناس اللى في الشوارع دى مالهاش ذنب تموت بسبب خوفه
    نورتى :)

    ردحذف
  12. مارو
    تضامنك لوحده مش كفاية :)))
    المهم هو يفهم
    نورتي يا جميلة

    ردحذف

قول اللى يعجبك ، ممكن تتفق معايا أو تختلف بس كله في حدود اللياقة والأدب